(ريميديا سودرتاليا في عام 2016 (عربي

 

أيضا هذا العام عرضت REMIDA سودرتاليا لنا أيام مثيرة، غنية في الإلهام والأفكار الخلاقة. المعرض وعن طريق استخدام ، تغيير ومزج العديد من المواد المعاد تدويرها ، جنبا إلى جنب مع استخدام العديد من الأدوات الرقمية ( لوح التعليم الرقمي iPad ، المجهر الرقمي، الخ …)، نجحت ريميدا سودرتاليه في تحقيق هدفها في إيصال معنى وقيمة إعادة التدوير، والحد من الاستهلاك وقبل كل ذلك رفع قيمة وأهمية العمل معا لرفع مستوى الوعي حول أهمية وجود مستقبل مستدام.

كمعلمين وراشدين ، كان المعرض بالنسبة لنا تحدي للتفكير في كيفية استخدام المواد من وجهات نظر مختلفة. حاولنا ان نتعمق ليس فقط في المعرفة ولكن أيضا أردنا توسيع نطاق انظارنا على احتمالات لا متناهيه، وتشكيل مواد يمكن استخدامها مع الخيال لدينا، و من خلال دمجها مع الأدوات الرقمية…. وهكذا كانت تأملاتنا وتساؤلاتنا خلال وبعد وجودنا في المعرض:

كيف يمكننا العمل مع الأطفال في مراكزنا؟

كيفية تغيير تفكيرنا؟

كيفية تغيير الطريقة التي نرى بها عمليات التفاعل بين

المواد والاشياء مع بعضها البعض؟

المعرض كان تحدي جديد لنا لطرح تساؤلات ورؤى وقضايا جديدة وبطرق مختلفة، وتوسيع الرؤيا والتطوير والتعمق، مع الاحتفاظ بحب الفضول والوعي الكامل في أهمية هذا العالم الذي نعيش فيه واهمية علم الاستدامة.

Detta bildspel kräver JavaScript.

Advertisements

Kommentera

Fyll i dina uppgifter nedan eller klicka på en ikon för att logga in:

WordPress.com Logo

Du kommenterar med ditt WordPress.com-konto. Logga ut / Ändra )

Twitter-bild

Du kommenterar med ditt Twitter-konto. Logga ut / Ändra )

Facebook-foto

Du kommenterar med ditt Facebook-konto. Logga ut / Ändra )

Google+ photo

Du kommenterar med ditt Google+-konto. Logga ut / Ändra )

Ansluter till %s